lundi 22 novembre 2010

أكلُّ من ينتقد هذه الوضعيّات المُهينة يُعتَبَر فرونكو علماني خارجا عن الملّة ؟؟؟

أقدمت سيّدة سعوديّة على حركة طريفة بعد أن منعتها السلّطات من قيادة سيّارتها بحجّة أنّها مخلوقة ضعيفة قد يعتدي عليها أحدهم أو قد يُغمَى عليها و بناء عليه فلا يمكنها أن تقود سيّارة بدون مرافق و طلبت منها شرطة المرور أن تغادر السيّارة و تتّصل بمن يقِلّها إلى بيتها ، إلاّ أنّ السيّدة و بعد أيّام أعادت قيادة سيّارتها و كان سائقها يجلس في الخلف ، لكنّ شرطة المرور أعادت إيقافها بدعوى أنّها في خلوة مع رجل ليس قريبها 
فما كان من هذه السيّدة رغم ثرائها إلاّ أن خرجت إلى الشارع و هي تمتطي ظهر حمار ، نعم حمار و كانت حجّتها أنّ النّساء في الإسلام و من قبله في الجاهليّة كنّ يمتطين الجمال و الجياد
و سائر الدوابّ ، و لم يكن بيد السّلطات السّعوديّة أن تمنعها . بل طالبت هذه السيّدة بإنشاء مآوي للحمير و الجياد على غرار مآوي السيّارات للسّادة الرّجال

مرحَى ،  إنّها الألفيّة الثالثة 

6 commentaires:

illusions a dit…

احسنت هذه السيدة العمل
فلا يمكن مجابهة عقلية الحمير الا بالحمير

WALLADA a dit…

فعلا ، في بلد يشتري رجاله سيّاراتهم مشخصنة و تحفر أسماؤهم حتّى على محرّك السيّارة و هي قمّة الثراء الفاحش ، في نفس البلد يصرّ القوم على التمسّك بالقرون الماضية في التعامل مع المرأة و الحريّات

Al-Hallège a dit…

إشارة طريفة و ذكية تدل أنها أرجح عقلا من عماماتهم...مرحى بإسلام الحمير

WALLADA a dit…

الحلاّج

فعلا ، لقد كانت فوق مستوى غبائهم

شكرا على المرور صديقي و مرحبا بك دائما

Zaid a dit…

Chapeau bas pour cette FEMME (en majiscule parce que elle représente une vraie femme pas un objet comme beaucoup d'autres) et c'est le seul moyen que ces gens comprennent la débilité de leurs actes.
Merci Wallada pour l'article

WALLADA a dit…

@ Zaid

Je vous en prie
merci pour le commentaire