mercredi 5 mai 2010

سـؤال ذكيّ و آخر غبيّ

أدوات الاستفهام عديدة و مختلفة المعاني و الأغراض و استعمالاتها متنوّعة ، قد نستخدمها بسيطة مفردة و قد ندخل عليها بعض حروف الجرّ فنحوّر دلالاتها . لن أقدّم درسا في علم النّحو العربي و لكن يبدو من الحمق أن تسأل أحدهم مثلا : هل حجبتَ مدوّنتي ؟ ماذا تنتظر منه أن يجيبك ؟ الحقيقة أمامك جليّة فلِمَ السّؤال ؟ تماما كما تسأل المرأة زوجها العائد من العمل " هل أتيت ؟ " .. بلهاء .. الرّجل واقف أمامها ، أمّا أن تسأله " لماذا عدتَ باكرا ؟ " فتلك مسألة أخرى

هناك أسئلة من نوع آخر من قبيل من يتولّى حجب المواقع ؟ كم مرّة حُجِبت ؟ متى تعود إلى الكتابة ؟ ... غباء ... أسئلة تنطوي على إجاباتها

أمّا حين تسأل : لماذا تحجب المدوّنات ؟ فأنت تدفع المسؤول ( أي من طُرِح عليه السؤال ) إلى تصريح . فإمّا أن يجيبك بالحقيقة فيُـقيله رؤساؤه بسبب إفشاء أسرار مهنيّة و إمّا أن يراوغ أو يرفض الإجابة فيُـقيله رؤساؤه أيضا لأنّه لا يملأ مكانه ... حسنا ، يمكنكَ الانتظار و في الأثناء تدرّبْ على طرح أسئلة أخرى أقلّ غباء

7 commentaires:

Soufiene a dit…

Je me souviens que parfois ma mere ouvre la porte de ma chambre a coucher et dit: tu dors??

WALLADA a dit…

سفيان

ههههه لا عاد حشاها والدتك من الأسئلة الغبيّة هذيكة تتفقّد فيك نعست و إلاّ لا .. قلب الأمّ

Soufiene a dit…

حتى أنا هذاكا شنوة حبيت نعرف، شكرا على التوضيح

anonyme 17 a dit…

و هناك من يجيب على سؤال لماذا تحجب المدوّنات ؟؟؟ هذا أفتراء , نحن لا نحجب المدونات ...نحن لانحجب الآ المواقع الآباحية و الأرهابية !!!!!

Anonyme a dit…

كيفما ثما سؤال غبى كيما قلت واللى نقولولو سؤال استنكارى اجابتو معروفة وزايد باش نسهلوه وثمة سؤال ذكي اللى باش نتحصلو من خلالو على افادة ثمة زادة اللى يكتب مقال غبى ما تستناش منو اضافة و ثمة اشكون يكتب و تستنفع منو كي تقرالو

WALLADA a dit…

غير المعرّف 17

شكونو " نحن " ؟


غير المعرف الأخير

كلمة " مقال " كلمة كبيرة برشة و عاش من عرف قدره

ملاحظة : نقولو سؤال إنكاري موش استنكاري

anonyme 17 a dit…

نحن أًصحاب القرار