samedi 27 septembre 2008

اللّغز الخامس عشر و الأخيـــر

صحّة شريبتكم
أيا نقولو مبروك لصديقنا الحــلاّج على حلّ اللّغز السّابق في تفسير كلمات من قسيم الشاعر الشعبي البرغوثي و الإضافات الحلوَّة إلـِّي أثرَى بيها المدوّنة ، و هكـَّة يوصل لثلاثة مشاركات صحيحة تخوّله للجائزة الكبرى
و لكن نقلـّه رُدّ بالك مازالت التشنشينة الأخيرة و فمّة من الأصدقاء المدوّنين شكون لقى زوز حلول قبل و لو كان يكمّل يطلـِّع حلّ اللّغز الأخير يولـِّي ينافسك في الجائزة و الحسَابْ عند صديقنا البَرْبَاشْ
اللّغز الأخير
عَـلى زوز إخْـوَاتْ هُومَا نـَاسْ مْــلاَحْ
وَاحِدْ حَـلـْـوَانِي و الآخـرْ قـَتـَّالْ أرْوَاحْ

9 commentaires:

Al-Hallège a dit…

هذا يا ولاّدة يا أختي ما يكون كان العيد الغير و العيد الكبير ساهلة ياسر الحكاية

Al-Hallège a dit…

نقصد العيد الصغير و العيد الكبير واحد متاع حلو و حلويات و العيد الكبير متاع ذبح الخرفان و الدمومات السايلة

Werewolf a dit…

حلال عليك الجايزة خويا الحلاّج... يعطيك الصحة ولادة على سهرك على تنظيم المسابقة و إن شاء الله عيدكم مبروك

ولد بيرسا a dit…

و توِّج الحلاّج بطلا لمسابقة رمضان الكريم بأغلبيّة ساحقة، و ذلك بفضل الرّعاية المتواصلة و التّضحيات الجسام الّتي قدّمها رئيس الدّولة لفائدة المدوّنين الشّبّان و مستعملي الأنترنات في تونس

شكرا سيادة الرّئيس، أبقاكم الله ذخرا للوطن

Werewolf a dit…

@ولد بيرسا
هاك نسيت السياسة الرشيدة و النظرة الاستشرافية

Al-Hallège a dit…

@ werewolf
@ wildbyrsa
شكرا لكما على ها "اللفتة الكريمة" (راهو موش اللِّفتة اللي هي أخت السفنّارية) التي ماانفكّ توليهانها لجمع المدوّنين و خاصة للعبد لله اللي هو فرحان بهذا الفوز إللي لولا قناة سبعة اللي ساهمت في رفع مستوى الذكاء العام للشعب التونسي من الصفر الى ما هو تحت الصفر لمـــأ تمكنت من الحصول على هذه الجائزة

Chiheb 12 a dit…

يعطيكم الصّحة يا ولاّدة وابوناظم زادة على المبادرة متاع الألغاز والتّشنشينات في رمضان وان شاء تتكرّر في مناسبات لاحقة
مبروك للحلاّج الفوز في التّشنشينات وعيدكم مبروك يامدوّنين ومدوّنات وحتّى خالتي مشهية زادة
:))))

HNANI a dit…

مبروك على الحلاج، يظهرلي عامل ناقوس لمدونة ولادة هي اتحط التشنشينة و النقوس يظرب عندو
الحب هو العيد الكبير و العيد الصغير من غير ما نقّلت على حد
و عيدكم مبروك

WALLADA a dit…

هناني


أشنوّة ؟ المرّة هذه زادة مكوخرة و إلاّ هاك إلّي يسمّيوَه لبْسُوسْ ريفلتور ؟
شنيّه هذه " الحب " في عوض الحلّ ههههههه

هكّة أنت في الأعياد يفيض عليك الحبّ ؟ ههههههههه